أنا دار الحكمة وعلي بابها

اذهب الى الأسفل

أنا دار الحكمة وعلي بابها

مُساهمة  Admin في الأحد يونيو 23, 2013 7:25 am

[rtl]رواه الترمذي وأبو نعيم سكت عن قول الترمذي:
هذا حديث غريب منكر.. ولا نعرف هذا الحديث عن واحد من الثقات عن شريك)
(حديث رقم 3723).


وسكت عن سند الرواية عند ابي نعيم حيث أسنده عن الأصبغ بن نباتة
وهو متروك الحديث كما قال أهل الجرح والتعديل.


أورده الذهبي في الضعفاء. 
(قال الحافظ ابن حجر: هذا حديث غريب لا يعرف عن أحد من الثقات غير شريك.
وإسناده مضطرب.


وقال ابن الجوزي: 
هذا حديث موضوع« (مشكاة المصابيح 3/1777).
وحكم ابن الجوزي بأنه مكذوب (الموضوعات 1/349)
والسيوطي (اللآلئ المصنوعة 1/329ء333).


يقول علي رضي الله عنه :
(وسيهلك في صنفان: محب مفرط يذهب به الحب إلى غير الحق، ومبغض مفرط يذهب به البغض إلى غير الحق ، وخير الناس في حالا النمط الاوسط، فالزموه والزموا السواد الاعظم فإن يد الله على الجماعة. ) نهج البلاغة 2 ص 8
وهذا ينطبق على الرافضة الذين ذهب بهم الحب المفرط الى غير الحق ، وما حبهم لعلي رضي الله عنه الا كحب النصارى للمسيح أبن مريم عليه السلام ، لن ينفعهم ولن يقربهم الى الله عز وجل .


 [/rtl]

Admin
Admin

عدد المساهمات : 232
تاريخ التسجيل : 25/06/2012

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://abc-islam.swedishforum.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى